تمويل استثماري

مجالات الاستثمار في السعودية

إن مجالات الاستثمار في السعودية كثيرة جدًا لأن المملكة العربية السعودية أرض خصبة للعديد من المشاريع الاستثمارية، وسوف نوضح مجالات الاستثمار بالدولة، وأيضًا الشروط المطلوبة لاستثمار يتم بشكل صحيح.

مجالات الاستثمار في السعودية

هناك العديد من المجالات الاستثمارية في دولة السعودية التي تعمل على تحقيق الأرباح المضمونة، ومن هذه المجالات:

الاستثمار في الذهب

  • هو من المجالات المضمونة للاستثمار لأنه يحقق أرباح كبيرة، وهو أيضًا مجال غير مرتبط بأي مجالات استثمارية أخرى أي أنه مجال مستقل بذاته.
  • هو أيضًا من أكثر المجالات المضمونة والآمنة في ظل الأحوال الاقتصادية المختلفة، وأكبر دليل على ذلك أزمة كورونا التي تعرض لها السوق الاقتصادي في الوقت الحالي، وعلى الرغم من تأثيرها على الاستثمار بشكل عام إلا أن الذهب لم يفقد قوته الاقتصادية.
  • وسهولة الاستثمار في الذهب تكمن في أنه يمكن اشتراءه كسبائك أو جنيهات ذهبية من خلال البورصات أو البنوك حول العالم.

اقرأ أيضًا: تمويل استثماري الرياض وشروط الحصول عليه

الاستثمار في العقارات

  • إن الاستثمار في العقارات في دولة السعودية من المجالات التي أصبحت مضمونة بشكل كبير كما أنها تحقق الكثير من الأرباح.
  • أيضًا المملكة أصبحت تهتم بإقامة العقارات عن الفترات السابقة وهي بها المساحات التي تسمح لها بحرية إقامة المشاريع العقارية.
  • كما أن المملكة العربية السعودية تقوم بالعديد من الاصلاحات في هذا المجال لتعمل على تقويته، حتى تستطيع جذب المستثمرين المتخصصين في هذا المجال مثل صندوق التنمية العقارية، وأيضًا مؤسسة النقد العربي السعودي ووزارة الاسكان.

الاستثمار في الأسهم

  • إن السوق المالية في دولة السعودية واحدة من أكبر السوق المالية في دول الخليج ككل، وهذا جعل الاستثمار فيها من الأمور المربحة.
  • والباحث في مجال الأسواق المالية سوف يرى أن الأسهم السعودية تقترب من الانضمام إلى المؤشرات العالمية.
  • إن المستثمرين أصبحوا يهتمون بالاستثمار في هذا المجال لما تقدمه المملكة من امتيازات.
  • كما أن أكثر ما يجذب المستثمرين لهذا المجال أنه معفي من ضريبة القيمة المضافة وذلك طبقًا لما قررته الهيئة العامة للزكاة.

شروط الاستثمار في السعودية

هناك عدد من الشروط والضوابط التي يجب مراعتها للحصول على الاستثمار بشكل مربح، ومن هذه الشروط:

  • أهم هذه الشروط ألا يكون النشاط الاستثماري غير موجود في قائمة الاستثناء من الاستثمار الأجنبي.
  • أيضًا أن تكون مواصفات المنتج متوافقة مع النظام التي وضعته المملكة العربية السعودية.
  • وإذا لم يوجد النشاط في أنظمة الدولة السعودية يتم اعتماد نظام أحد من الدول الأوروبية أو دولة اليابان أو الولايات المتحدة الأمريكية.
  • لابد أن يكون الشخص المُتقدم للاستثمار إنسان طبيعي أو اعتباري ويكون قادم للملكة من أجل الاستثمار.
  • أيضًا ألا يكون المستثمر عليه أحكام جنائية.
  • كما يجب ألا يكون عليه أي مخالفات مالية.
  • لايمكن الحصول على أكثر من ترخيص للمستثمر للقيام بمزاولة المهنة.
  • أيضًا يجب أن تتطابق الشروط والضوابط على الترخيص.
  • كذلك لابد أن يكون طلبات الترخيص متعلقة بنفس النشاط الذي تم تقديمه من قبل الأشخاص.
  • في حالة المستثمر اظلجنبي يمكن أن يحصل على أكثر من ترخيص ممارسة ولكن لابد من موافقة الهيئة العامة للاستثمار.
  • على كل الشركات التي تعمل داخل المملكة السعودية أن تحصل على سجل تجاري من خلال وزارة التجارة والصناعة.

اقرأ أيضًا: تمويل تجاري بنك السعودي للاستثمار وتوسيع المشاريع

وهكذا نكون قد أوضحنا عدد من مجالات الاستثمار في السعودية التي تصلح للمقيمين بالمملكة أو إن كانوا مستثمرين أجانب، ولكن في الحالتين لابد من توافر الشروط التي تم ذكرها، كما أن نظام الدولة من الممكن أن يقدم تسهيلات في حالة المجالات التي يكون لها عائد على المملكة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock